عملية تجميل الانف

the-truth-about-recovery-from-a-nose-job

من المعروف أن الأنف خارجياً يتكون من جزء علوي عظمي وجزء سفلي غضروفي، ويوجد أيضا الحاجز الأنفي الذي يتكون من جزء عظمي وجزء غضروفي، وتتشكل مقدمة الأنف والحافة الأمامية من غضاريف مقوسة، تتشكل دعامتها من الجزء الأمامي من الحاجز الأنفي.

أهداف العملية التجميلية

تهدف العملية التجميلية إلى إصلاح العيوب التالية:

– انحراف الأنف والجسر الأنفي.

– انحراف الغضاريف التي تشكل مقدمة الأنف.

– ظهور الجسر الأنفي بشكل واضح.

– تضيق أو توسع فتحات الأنف.

– ضخامة حجم الأنف.

– ضعف دعامة مقدمة الأنف والحافة الأمامية.

– عدم تناسق حجم  الجزء العلوي مع الجزء السفلي من الأنف أو بالعكس.

– تجميل العيوب الخلقية بالانف.

طريقة إجراء العملية

تجرى هذه العملية عادة تحت البنج العام، وتتراوح مدتها من ساعة الى ساعتين. وهنالك عادة طريقتان: الطريقة الداخلية والطريقة الخارجية.

الطريقة الداخلية تجري عادة في الحالات البسيطة، أو المتوسطة، حيث تتم عن طريق إجراء شق داخلي بين الغضاريف الأنفية السفلى والعليا دون أي جروح خارجية.

أما الطريقة الخارجية فتتم في الحالات التي توجد فيها تشوهات، أو انحراف واضح. وتجرى عن طريق شق جراحي لفصل الجلد عن الأنسجة الداخلية للأنف. غير أن هذه الطريقة تترك ندبة صغيرة لا تلاحظ في العادة.